منتدى العلا

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:ناسف للازعاج
لا كن نتمنى من زائرنا الكريم التكرم بالتسجيل و الانظمام لاسرتنا المتواضعة

مرحبا بك يا زائر في منتديات العلا

المواضيع الأخيرة

» لعبة شرح قواعد اللغة الفرنسية.. بالنقاط
الجمعة ديسمبر 26, 2014 2:02 pm من طرف saratoumi

» بعض المهن بالفرنسى
الجمعة ديسمبر 26, 2014 2:00 pm من طرف saratoumi

» اعزف على البيانو
الجمعة ديسمبر 26, 2014 1:55 pm من طرف saratoumi

» مواقع للالعاب
الجمعة ديسمبر 26, 2014 1:48 pm من طرف saratoumi

» لعبة fun run
الأربعاء مايو 29, 2013 11:08 am من طرف majed74995

» لعبة الكلمات السهمية .....
الجمعة ديسمبر 10, 2010 9:29 pm من طرف boupin

» لغز جديد و محير أتحدى الكل....
السبت نوفمبر 06, 2010 6:11 pm من طرف nina4

» عندما يزرع الامل ......... بكذبه
الأربعاء فبراير 24, 2010 4:15 pm من طرف cyranomazagan

» تكفون ياأهل العلا
الأربعاء يناير 27, 2010 3:32 pm من طرف شخص

» @ نكت جديده @
الأربعاء ديسمبر 23, 2009 4:04 pm من طرف marissa

دخول

لقد نسيت كلمة السر

ممنوع النسخ

منع سرقت الصور


    علي بن أبي طالب

    شاطر

    الفتى الطائر
    المشرف
    المشرف

    ذكر الجدي الفأر
    عدد الرسائل : 237
    تاريخ الميلاد : 14/01/1997
    العمر : 20
    الموقع : خنشلة
    عارضة الطاقة :
    90 / 10090 / 100

    المزاج :
    اعلام الدول :
    نقاط : 16737
    تاريخ التسجيل : 17/02/2009

    لعب الادوار
    لعبة لعب الادوار: ههههه

    علي بن أبي طالب

    مُساهمة من طرف الفتى الطائر في الأحد مارس 22, 2009 8:38 pm

    علي بن أبي طالب




    رابع خلفاء الدولة الإسلامية
    في المنصب: خمس سنوات وثلاث أشهر
    35 هـ - 40 هـ الموافق 656 م - 661 م
    استلام الحكم: 18 ذي الحجة، 35 هـ
    الرئيس الذي سبقه: عثمان بن عفان
    الرئيس الذي لحقه : الحسن بن علي
    تاريخ الميلاد: 13 رجب 23 ق.هـ
    17 مارس 599 م

    مكان الميلاد: مكة، شبه الجزيرة العربية

    أبو الحسن علي بن أبي طالب (13 رجب 23 ق.هـ/17 مارس 599م - 21 رمضان 40 هـ/ 28 فبراير 661م)، ابن عم محمد بن عبد الله نبي الإسلام، من آل بيته، وأحد أصحابه. رابع الخلفاء الراشدين لدى أهل السنة وأول الأئمة عند الشيعة.

    أبوه أبو طالب بن عبد المطلب أحد سادات قريش، وأمه فاطمة بنت أسد الهاشمية. ولد في مكة، وتربى في بيت محمد. أسلم قبل الهجرة النبوية، وهو الثاني أو الثالث إسلاما وأول من أسلم من الصبيان. هاجر إلى المدينة المنورة بعد هجرة محمد بثلاثة أيام وآخى محمد بينه وبينه. في السنة الثانية من الهجرة تزوج بفاطمة بنت محمد ثم أنجب منها الحسن والحسين. شارك في كل غزوات الرسول عدا غزوة تبوك خلفه فيها محمد على نسائه وعياله، وعرف بشدته وبراعته في القتال فكان عاملاً مهما في نصر المسلمين في مختلف المعارك. كان علي موضع ثقة محمد فكان أحد كتاب الوحي وأحد أهم سفرائه ووزرائه.

    تعد مكانة علي بن أبي طالب لدى المسلمين وعلاقته بأصحاب محمد موضع خلاف بين المؤرخين والباحثين، فيرى بعضهم أن الله اختاره وصيا وإماما وخليفة للمسلمين، وأعلن ذلك محمد في ما يعرف بخطبة الغدير، لذا يعتبروا أن اختيار أبو بكر لخلافة المسلمين كان مخالفا لتعاليم النبي محمد، كما يرون أن علاقته بأغلب الصحابة كانت متوترة، وعلى العكس من ذلك ينكر بعضهم حدوث مثل هذا التنصيب، ويرون أن علاقته بأصحاب محمد كانت جيدة ومستقرة. ويعد اختلاف الاعتقاد حول علي هو السبب الأصلي للنزاع بين السنة والشيعة في الوقت الحالي.

    بويع بالخلافة سنة 35 هـ (656م) بالمدينة المنورة، وحكم خمس سنوات وثلاث أشهر وصفت بعدم الاستقرار السياسي، لكنها تميزت بتقدم حضاري ملموس خاصة في عاصمة الخلافة الجديدة الكوفة. وقعت الكثير من المعارك بسبب الفتن التي تعد امتدادا لفتنة مقتل عثمان، مما أدى لتشتت صف المسلمين وانقسامهم لشيعة علي الخليفة الشرعي، وشيعة عثمان المطالبين بدمه على رأسهم معاوية بن أبي سفيان الذي قاتله في صفين، كما خرج على علي جماعة عرفوا بالخوارج وهزمهم في النهروان، وظهرت جماعات تعاديه سموا بالنواصب. واستمرت الفتن قائمة حتى قتل على يد عبد الرحمن بن ملجم في رمضان سنة 40 هـ 661م.

    اشتهر علي عند المسلمين بالفصاحة والحكمة، فينسب له الكثير من دواوين الشعر والأقوال المأثورة. كما يعد رمزا للشجاعة والقوة ويتصف بالعدل والزهد حسب الروايات الواردة في كتب الحديث والتاريخ. كما يعتبر من أكبر علماء عصره علما وفقها إن لم يكن أكبرهم على الإطلاق كما يعتقد الشيعة والصوفية وبعض السنة.





    رابع خلفاء الدولة الإسلامية
    في المنصب: خمس سنوات وثلاث أشهر
    35 هـ - 40 هـ الموافق 656 م - 661 م
    استلام الحكم: 18 ذي الحجة، 35 هـ
    الرئيس الذي سبقه: عثمان بن عفان
    الرئيس الذي لحقه : الحسن بن علي
    تاريخ الميلاد: 13 رجب 23 ق.هـ
    17 مارس 599 م

    مكان الميلاد: مكة، شبه الجزيرة العربية

    أبو الحسن علي بن أبي طالب (13 رجب 23 ق.هـ/17 مارس 599م - 21 رمضان 40 هـ/ 28 فبراير 661م)، ابن عم محمد بن عبد الله نبي الإسلام، من آل بيته، وأحد أصحابه. رابع الخلفاء الراشدين لدى أهل السنة وأول الأئمة عند الشيعة.

    أبوه أبو طالب بن عبد المطلب أحد سادات قريش، وأمه فاطمة بنت أسد الهاشمية. ولد في مكة، وتربى في بيت محمد. أسلم قبل الهجرة النبوية، وهو الثاني أو الثالث إسلاما وأول من أسلم من الصبيان. هاجر إلى المدينة المنورة بعد هجرة محمد بثلاثة أيام وآخى محمد بينه وبينه. في السنة الثانية من الهجرة تزوج بفاطمة بنت محمد ثم أنجب منها الحسن والحسين. شارك في كل غزوات الرسول عدا غزوة تبوك خلفه فيها محمد على نسائه وعياله، وعرف بشدته وبراعته في القتال فكان عاملاً مهما في نصر المسلمين في مختلف المعارك. كان علي موضع ثقة محمد فكان أحد كتاب الوحي وأحد أهم سفرائه ووزرائه.

    تعد مكانة علي بن أبي طالب لدى المسلمين وعلاقته بأصحاب محمد موضع خلاف بين المؤرخين والباحثين، فيرى بعضهم أن الله اختاره وصيا وإماما وخليفة للمسلمين، وأعلن ذلك محمد في ما يعرف بخطبة الغدير، لذا يعتبروا أن اختيار أبو بكر لخلافة المسلمين كان مخالفا لتعاليم النبي محمد، كما يرون أن علاقته بأغلب الصحابة كانت متوترة، وعلى العكس من ذلك ينكر بعضهم حدوث مثل هذا التنصيب، ويرون أن علاقته بأصحاب محمد كانت جيدة ومستقرة. ويعد اختلاف الاعتقاد حول علي هو السبب الأصلي للنزاع بين السنة والشيعة في الوقت الحالي.

    بويع بالخلافة سنة 35 هـ (656م) بالمدينة المنورة، وحكم خمس سنوات وثلاث أشهر وصفت بعدم الاستقرار السياسي، لكنها تميزت بتقدم حضاري ملموس خاصة في عاصمة الخلافة الجديدة الكوفة. وقعت الكثير من المعارك بسبب الفتن التي تعد امتدادا لفتنة مقتل عثمان، مما أدى لتشتت صف المسلمين وانقسامهم لشيعة علي الخليفة الشرعي، وشيعة عثمان المطالبين بدمه على رأسهم معاوية بن أبي سفيان الذي قاتله في صفين، كما خرج على علي جماعة عرفوا بالخوارج وهزمهم في النهروان، وظهرت جماعات تعاديه سموا بالنواصب. واستمرت الفتن قائمة حتى قتل على يد عبد الرحمن بن ملجم في رمضان سنة 40 هـ 661م.

    اشتهر علي عند المسلمين بالفصاحة والحكمة، فينسب له الكثير من دواوين الشعر والأقوال المأثورة. كما يعد رمزا للشجاعة والقوة ويتصف بالعدل والزهد حسب الروايات الواردة في كتب الحديث والتاريخ. كما يعتبر من أكبر علماء عصره علما وفقها إن لم يكن أكبرهم على الإطلاق كما يعتقد الشيعة والصوفية وبعض السنة.

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين ديسمبر 11, 2017 7:54 pm