منتدى العلا

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:ناسف للازعاج
لا كن نتمنى من زائرنا الكريم التكرم بالتسجيل و الانظمام لاسرتنا المتواضعة

مرحبا بك يا زائر في منتديات العلا

المواضيع الأخيرة

» لعبة شرح قواعد اللغة الفرنسية.. بالنقاط
الجمعة ديسمبر 26, 2014 2:02 pm من طرف saratoumi

» بعض المهن بالفرنسى
الجمعة ديسمبر 26, 2014 2:00 pm من طرف saratoumi

» اعزف على البيانو
الجمعة ديسمبر 26, 2014 1:55 pm من طرف saratoumi

» مواقع للالعاب
الجمعة ديسمبر 26, 2014 1:48 pm من طرف saratoumi

» لعبة fun run
الأربعاء مايو 29, 2013 11:08 am من طرف majed74995

» لعبة الكلمات السهمية .....
الجمعة ديسمبر 10, 2010 9:29 pm من طرف boupin

» لغز جديد و محير أتحدى الكل....
السبت نوفمبر 06, 2010 6:11 pm من طرف nina4

» عندما يزرع الامل ......... بكذبه
الأربعاء فبراير 24, 2010 4:15 pm من طرف cyranomazagan

» تكفون ياأهل العلا
الأربعاء يناير 27, 2010 3:32 pm من طرف شخص

» @ نكت جديده @
الأربعاء ديسمبر 23, 2009 4:04 pm من طرف marissa

دخول

لقد نسيت كلمة السر

ممنوع النسخ

منع سرقت الصور


    الوهمُ الجميل

    شاطر

    الفتى الطائر
    المشرف
    المشرف

    ذكر الجدي الفأر
    عدد الرسائل : 237
    تاريخ الميلاد : 14/01/1997
    العمر : 19
    الموقع : خنشلة
    عارضة الطاقة :
    90 / 10090 / 100

    المزاج :
    اعلام الدول :
    نقاط : 14877
    تاريخ التسجيل : 17/02/2009

    لعب الادوار
    لعبة لعب الادوار: ههههه

    الوهمُ الجميل

    مُساهمة من طرف الفتى الطائر في الأحد مارس 29, 2009 8:17 pm

    تخبئُ في العينين شجواً سؤالها

    فمالي على الأيام أشكو ومالها؟


    لكلٍّ مع الدنيا تجاريبُ مرةٌ

    يرى أَنها الأَدهى فيشقى حيالها


    كأنَّا رفيقا رحلةٍ قد تقاسما

    مخاوفَ دربٍ ما أَشدَّ وبالها


    تَوَافَقَ مسرى الحبِّ نزدادُ أُلفةً

    فبدَّلَتِ الأيامُ حالي وحالَها


    فما عدتُ أدري كيف أَقتادُ رغبتي

    بعالمَي المجهول أَلقَتْ رحالَها


    أغرّبُ في صحراءِ حزني عمايةً

    تصوِّحُ فيها الريحُ حولي رمالَها


    وأَسألُ إن كنَّا أليفينَ في الهوى

    نعمنا وأَضحتْ لاتمنِّي وصالها


    يميلُ إليها القلبُ نشوانَ راجياً

    على ظمأٍ ماكان أحلى نوالها


    تخيَّرَتُ من دنياي حسناً أَردتُهُ

    فبدَّلتِ الدنيا حراماً حلالها


    وعشتُ كمن يحيا على زحمة المنى

    ومانالَ إلا نارَه واشتعالها


    وفزتُ بحبٍ مفردٍ أَستطيبهُ

    برغمي وما أوتيتُ إلا خيالها


    فلا حاضري أفلتُّ منه ولا رؤى

    لماضي هوانا أستريحُ خلالها


    وأصعبُ ما ألقاهُ همٌّ عبدتُه

    وذكرى تناءَتْ ما أردتُ زوالها


    أردتكِ كأساً ملءَ روحي وخمرةً

    تُرّخي علينا كالنعيم ظلالَها


    هل الحلوةُ الحسناءُ قد ضاقَ قلبُها

    وهل جمح الإحساسُ فيها وغالها؟


    وهل منحت للريحِ آلاءَ حسنها

    فمالَ بها الإغواءُ حتى استمالها


    عجبتُ لها قدسيَّة الروح طوَّفتْ

    بكعبتها الغراء قلبي فهالها


    تُداعبُ حزني من بعيدِ غنوجةً

    وليستْ دموع العين ترضي دلالها


    فيا صورةً للبدرِ لاحتْ لعاشقٍ

    فقبلَّها في الماءِ يخشى ارتحالها


    ويادُرةً في غيهب الروحُ صُوِّرتْ

    وددتُ لو أن القلبَ ياقلبُ طالها


    ويا فتنةً في العينِ أَطبقتُ حانياً

    عليها جنوني واحتبستُ جمالها

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد ديسمبر 04, 2016 7:15 pm