منتدى العلا

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:ناسف للازعاج
لا كن نتمنى من زائرنا الكريم التكرم بالتسجيل و الانظمام لاسرتنا المتواضعة

مرحبا بك يا زائر في منتديات العلا

المواضيع الأخيرة

» لعبة شرح قواعد اللغة الفرنسية.. بالنقاط
الجمعة ديسمبر 26, 2014 2:02 pm من طرف saratoumi

» بعض المهن بالفرنسى
الجمعة ديسمبر 26, 2014 2:00 pm من طرف saratoumi

» اعزف على البيانو
الجمعة ديسمبر 26, 2014 1:55 pm من طرف saratoumi

» مواقع للالعاب
الجمعة ديسمبر 26, 2014 1:48 pm من طرف saratoumi

» لعبة fun run
الأربعاء مايو 29, 2013 11:08 am من طرف majed74995

» لعبة الكلمات السهمية .....
الجمعة ديسمبر 10, 2010 9:29 pm من طرف boupin

» لغز جديد و محير أتحدى الكل....
السبت نوفمبر 06, 2010 6:11 pm من طرف nina4

» عندما يزرع الامل ......... بكذبه
الأربعاء فبراير 24, 2010 4:15 pm من طرف cyranomazagan

» تكفون ياأهل العلا
الأربعاء يناير 27, 2010 3:32 pm من طرف شخص

» @ نكت جديده @
الأربعاء ديسمبر 23, 2009 4:04 pm من طرف marissa

دخول

لقد نسيت كلمة السر

ممنوع النسخ

منع سرقت الصور


    يا بحر

    شاطر

    الفتى الطائر
    المشرف
    المشرف

    ذكر الجدي الفأر
    عدد الرسائل : 237
    تاريخ الميلاد : 14/01/1997
    العمر : 19
    الموقع : خنشلة
    عارضة الطاقة :
    90 / 10090 / 100

    المزاج :
    اعلام الدول :
    نقاط : 14877
    تاريخ التسجيل : 17/02/2009

    لعب الادوار
    لعبة لعب الادوار: ههههه

    يا بحر

    مُساهمة من طرف الفتى الطائر في الأحد مارس 29, 2009 8:26 pm

    يا بحر


    صورٌ على الشطآنِ موجُك أم سطورٌ تُطبعُ؟‏

    وحكايةٌ أزليَّةٌ بِلُغى الجميعِ تُسجِّعُ؟‏

    أم وشوشاتُ أحبَّةٍ وصدى الزمان يُرجِّعُ؟‏

    أم راقصاتٌ من رذذاذٍ برقُها والبُرقُعُ؟‏

    مرهونة للشطٍ تسقي مدمناً لا يشبع!‏

    ...‏

    يا حائراً، ومحيراً، متقلباً فذاً مريدْ‏

    يا ثائراً، ومثرثراً، جوداً تفيد وتستفيدْ‏

    تعطي وتأخذ. كالزمان وكالورى: تهوى الجديدْ‏

    وتظلُّ تبتلع البرايا. لا تمل ولا تحيدْ‏

    كم جاءَ صيَّادٌ إليكَ وكان يا بحر المصيدْ!‏

    يا سر أجنحةٍ ترفُّ على مداكَ ولا تطيرْ‏

    سحرٌ يهيجُ وينثني يا غلب وثَّابٍ قديرْ‏

    ما شدَّهُ للتربِ أهوَ الموطنُ الغالي الأثيرْ؟‏

    أم للأحبة ينثني عن حضنها يأبى المسيرْ؟‏

    يبقى لعوباً حولها أبداً يسير ولا يسيرْ‏

    ...‏

    يا عالَمَ الأسرارِ هل لي للسرائر أستبين؟‏

    عمّا بلُجِكَ من دليل عن حكايا الراحلين‏

    كم من خفيٍّ في غياهب قاعك العاتي دفين‏

    ورموزِ آثارٍ توارتْ عن عيونِ الباحثين‏

    من قبل بدء الخلق كانت من ملايين السنين‏

    ...‏

    حتَّام تحتضنُ الصخورَ أما سئمتَ من الصخورْ؟‏

    وإلام تلثمُ جلمداً وعلامَ من حجرٍ تثورْ؟‏

    صلداً يظلُّ وأنتَ في أعتابه فيضٌ يغورْ!‏

    طال العناق وما استطعت تهزّه عبر الدهورْ‏

    ومتى استجابت للقطا ترنو وتبتسم النسورْ؟!‏

    ...‏

    يا ساحرَ الألبابِ والعُشَّاقُ حولك تُنثرُ‏

    والفاتناتُ غفتْ بشطِّك تستحمُّ وتُنشرُ‏

    والأنجم انعكست تضمك في الدجى وتسعَّرُ‏

    أَتُراك تشعر بالأحبةِ مثلما هي تشعر؟‏

    لك مثلها روحٌ وأفئدة وعينٌ تبصر؟‏

    ...‏

    يا غبطةَ السبَّاح والموجُ الوسادةُ والغِطاءْ‏

    وسعادة السُيَّاح بالشط الرحيب بدرب ماءْ‏

    وأمانيَ الصيَّاد والغوَّاص في نبع العطاءْ‏

    في صيد أصدافٍ، ودرٍ، وكساءٍ، وغذاءْ‏

    جلَّ الذي أعطى العباد لكلِ حيٍّ ما يشاء!‏


      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد ديسمبر 04, 2016 7:16 pm